الجمعة، 19 مارس 2010

مواجع

قال الشاعر الشهيد عبد الرحيم محمود رحمه الله مخاطبا أحد الأمراء العرب الذين زاروا فلسطين :

المسجدُ الأقصى أَجِئتَ تزورهُ .... أم ْ جئتَ من ْ قبل ِ الضَّياعِ تودِّعُهْ

***

قال الدكتورالشهيد عبد العزيز الرنتيسي رحمه الله .. .
:: يا هذهِ يهديك ربي فأرجعي القدسُ تصرخُ تستغيثكِ فأرجعي ::

***

للقدس رائحة الإباء .. للقدس طعم الشهداء والقدس أرض الأنبياء .. والقدس حلم الشهداء والقدس قُبُّرَة قد هدها التعب والقدس أغنية في صدرها عتب والقدس للدنيا القمر في القدس قد نطق الحجر
خالد أبوالعمرين

***

ياشيخنا المؤسّس


د.غازى كلخ
___________
ياشيخنا المؤسِّسقي ذكراك السنويه
لو تيجي تتحَسّسقلوب الرَعيّه
تلقاها كلهاصارت مَقدِسيّه
ع الأقصى بتغلي والنار صهيونيه
لا طفل رحمَت ولا راعَت إنسانيه
قي صفحة الأقصى فتحَت كنيس الخراب اليهوديه
قتلت وإستولت ع الحقوق الإسلاميه
ياشيخنا المُؤسِّس لا تسأل ...عن رَدّة الفعل العربيه سَحابة صيف ... مَرّت ورَدّت سلام ع الجاره الصهيونيه
ياشيخنا المؤسِّس في مدينة السلام صارت الشوارع أساميها عبريه
وكبير المقاطعة عدو المقاومه بايع برخيص القضيه
رافع شعار..المفاوضات أبديه ياشيخنا المؤسِّس لولا الحركه الأبيّه
لفلسطين صارت نسيَأً مَنسيّه
ياشيخنا المؤسِّس جفنك الدامِع تمسَحو أيادي قسّاميّه
وتبشرّك..سراج الأقصى والِعبدم الشهدا ..وقناديلو مَضويّه

غضب الأقصى؟!!!! :: مـ G ـالات ساخرة (8)

منقولة من شبكة فلسطين للحوار
للأخ "KHALEEL"
___________________________________________
مــ G ـــالات ساخرة(8) غضب الأقصىأحببت اليوم أن أغضب وبحثت في قاموسي عن شيء جديد لم أغضب له من قبل فأنا بطبيعتي أغضب لأي شيء ..وأنفعل لأي شيئ .. رغم أنني عاطفي وحساس .. ومرهف الحساسية بشكل مفرط ..وأهدأ بسرعة كبيرة كما يحصل مع كل الغاضبين في الوطن العربي .. تعودنا على أن نغضب بسرعة وننهي غضبنا بسرعة أكبر ..نتفاعل مع الأمور بسرعة ونهدأ بسرعة .. فما هو الغضب الذي تدعوننا إليه؟!..وما هي مقوماته أيها الاخوة؟ .. أيها العلماء ؟ ..أيها القادة ؟ ..وما هي النسب التي تريدونها لغضبتنا في مثل هذا اليوم؟! ..وهل يجب أن نغضب اليوم فقط؟! ..أم يجب أن نغضب في هذا الصباح؟!..أم نؤجل غضبتنا لوقت صلاة الجمعة؟!.. أم بعد الصلاة يكون أفضل؟!.. هل نُقَنِّن غضبنا بحيث نتحكم به قبل أن يتفلت من بين أيدينا؟!.. فعلى ما أظن أنها ستكون مشكلة كبيرة لو أننا غضبنا قبل الصلاة وهناك كثير من الناس يريد أن يغضب بعد الصلاة !!!...ومن باب أن الله مع الجماعة يجب أن نحدد الوقت بالدقة لكي نجتمع في كل العالم على وقت غضب واحد !!!...ثم .. بعد الصلاة هل ننطلق إلى بيوتنا غاضبين؟!! .. أم نَفْرَد وُجُوهَنا ضاحكين!!.. رافعين رؤوسنا إلى العلياء .. فقد قمنا بعمل بطولي كبير ... (قمنا بالغضب) ..نعم فقد غضبنا اليوم غضباً لا يبقي ولا يذر ..كالنار عليها سبعة عشر..وهل أدخل إلى البيت بعد يوم الغضب هذا وأرفع عقيرتي وأقول لزوجتي وأولادي لو رأيتموني اليوم وأنا غاضب !!!...وأنا أركب (حصاني) فوق أكتاف الجماهير الغاضبة!!.. وألوح (بسيفي) بكوفيتي البيضاء وأدعو للغضب(للجهاد) !!!...أظن عندها ستسألني زوجتي وأولادي المنشغلين بالتلفاز والفيديو والبلي ستيشن ويرفعون بالكاد إليَّ عيونهم ويقولون لي : وما الفرق كل يوم أنت في غضب!!هل سأقول لهم أن غضبتي اليوم غضبة كبيرة ليست ككل غضباتي من قبل!!!!! وستناولني أم العيال المنشفة وتقول لي امسح عرقك وخذ لك دش بارد وبرد أعصابك وتعال خلينا نتغدى تأخرت علينا الأكل برد ...وكل غضب وأنتم باردون.....يتبع في مقال آخر ..تحياتي

الاثنين، 15 مارس 2010

الثلاثاء .. يوم غضب عالمي نصرة للقدس

الآن سنفتح الكراسات وسنمسك بالأقلام
نريد أن نضع خطة
هذه الخطة تشمل واجب يومي ، أسبوعي ، شهري ، نصف سنوي ، وسنوي
كيف نفعل القضية ونحييها في أوساط الجمهور
كيف نبدأ الوقود لإنتفاضة ثالثة مباركة بإذن الله
نفكر معا
نحتاج أفكاركم وبمدادها تورق الثمار وتينع
لا تحرمونا منها
ومن يود المشاركة في عضوية رابطة شباب لأجل القدس فرع البحرين يخبرنا

الوداع في شعر الأدب

ننقلكم إلى واحة الأدب قليلا ..
أحيانا نششتاق لقراءة الأدب ربما بسبب الجو الجميل الذي أدخلتنا فيه أبيات المقادمة رحمة الله عليه
قرأت بعض الأبيات حول الوداع فأعجبتني وهي :

هل قرر البين أن ينهي تلاقيـــنا
ومن زعاف النوى بالغدر يسقيـنا
وهل تغادر الأفراح خائـــــفة
من جحفل ليس يحصي من مآسينا
وهل سترحل شمس المحبة باكــية
ويزعج الكون بالآهات ناعيـــنا
تطاول الحزن يزهو في نواحــينا
والهم ألقى المراسي في شوا طينا
يامن نوينا رحيلاً عن مـــغانيهم
تذكروا بعض يوم من تصافـــينا
سنرحل وقد أوقدت في أكـــبادنا ناراً
وبكت لنا يوماً نواعيــــنا
سنرحل فمن ذا عنكم يغنــــينا
يا جدول المحبة من يروي البسا تينا
ومن سيتلو صباح الأربعاء مبتسماً
وأجمل النصح والإرشاد يهديــنا
ومن إذا غبنا عنكم سوف يؤنـسنا
ومن إذا طابت النجوى يغنيـــنا
ياأطهر الناس قلباً ليت القــوافي توفيكم حقكم
بل وتعطي العنا وينا
كيف ننساكم يالحناً تطـــير لـه أرواحنا طرباً
لما يغنـــــــينا
بل كيف ننساكم ياروضاً جداولــه من أعذب المحبة والإخلاص يسقـينا
ماذا تقول القوافي بعد ما غربـت شمس الأماني وليل اليأس يطــوينا
تجمدت قطرات الحبر في أقلامـنا وفــرقت نار آهاتنا الشــــراينا
نعم سنرحل الآن يارمز العطـاء وقد زرعت في قاحل الأرواح نسرينـا
نعم سنرحل الآن يا فجر الصفاء ولن ننساكم أبداً ما عانق الطل الرياضينا

الأحد، 14 مارس 2010

إبراهيم المقادمة .. لازالت العشرين حمامة تحلق في موكبك

ابحثوا عن قصة العشرين حمامة وواقرؤوها

هجر اللذائذ

في ذكرى استشهاده مقتطفات من شعره :
للجنة يا إلهي
في سبيل الحق فاقبضني شهيدًا
واجعل الأشلاء مني معبرًا
للعز.. للجيل الجديد
...............
يا إخوتي يا رهط خير الناس يا نور المشاعل
يا إخوتي يا ملح هذي الأرض يا نسل البواسل
يا إخوتي يا بدر هذا الليل للظلماء قاتل
صونوا أخوتكم وأحيوا ليلكم فالظلم زائل
.............
يا فتية القسّام هذا دربكم شوك الصعاب
درب القنابل والرصاص سبيلنا وهو الخطاب
لن ينقذ الباغي الفرار ولو تعلق بالسحاب
..............
قد تناثر
في انشطار لا تناهي تكاثر
في قلوب الناس ألقى خصبه
أشعل النور وسافر
غدت أشلاؤه لما تناثر
لقوافل الشهداء في الدنيا مثائر
ورمى النور ضياء في قلوب العاشقين

الأحد، 7 مارس 2010

أصحاب الأخدود .. وبسم الله رب الغلام

الثبات على المنهج والصبر على البلاء والثبات على القيم والمعتقدات
والدعاء لأهل العزة وأهل الأقصى
خطبة الجمعة لهذه الجمعة 5 مارس 2010م

لحمك ..دمك


صور من مواجهات المصلين وقوات الاحتلال الصهيونية في باحات مسجد الأقصى المبارك، يوم الجمعة 5/3/2010


ذكرتني هذه الصورة بالشعار الذي رفعة المسلمون في غزوة بدر

دينك دينك .. لحمك دمك

هذه الصور تقول لنا أن خير أهل الأرض أهل فلسطين الأطهار الأبرار

يدافعون بأرواجهم ودمائهم وأنفاسهم زفيرهم وشهيقهم

وشعارهم في ذلك ..

أقصاك أقصاك .. لحمك دمك!

الجمعة، 5 مارس 2010

تهديد جبان

حاولت أن أعاند النعاس والتعب في الحقيقة لم أكن أشعر بالنعاس لكن بالحماسة الزائدة كنت أشعر بها تكاد تتدفق خارج روحي كنت متحمسة جدا جدا لدرجة أعطتني طاقة زائدة عن الحد

عندما نزل الجميع من على سطح المركب بقيت وحدي خاصة أن الجو بدأ يبرد أكثر وأكثر وهذا الجو الذي أحب وأفضل .. ريح باردة وموج.. بحر… وخيوط فضية لقمر جميل وحلم يقترب وعلم فلسطين يرفرف في تلك الحظة مر شريط صور طويل أمام عيني تذكرت كل الشهداء تذكرت كل الأحبة فكرت في كل المعارك التي سبقت حاولت أن أتخيلها وأسمع صخبها في هدئة الليل وسحر النجوم .. الكل نزل أردت أن أبقى للشروق لكن لم أكن أستطيع تجاهل الإنذار للمرة الثانية أن على الجميع النزول لأن من الخطر البقاء على السطح في حلكة الليل قد يسقط أي منا دون أن يدري عنه البقية وسيكون من الصعب جدا أو من المستحيل إنقاذ أي شخص في هذا الليل …

نزلت كان القبطان ديريك الذي يتمتع بروح الدعابة نشطا ومعه "نسيت اسمه" الشخص الآخر من السويد 3 أو 4 آخرين يسهرون على خط سير السفينة والباقين تغلب عليهم النوم تدريجيا كل الطاقم يرتدي ستر النجاة البرتقالية اللون الفاقعة لم أنم كنت أنشغل بالتصوير وأراقب حركة الطاقم .. شعرت بحركات غريبة فجأة وسرعة لم أعتدها في ذهاب المساعد وعودته .. شعرت أن هناك شيء غير طبيعي .. عاجلنا الصوت في المكبر ليأكد على الكل التأهب المراكب الصهيونية تطاردنا … دخل المساعد بسرعة لبهو السفينة أخرج ستر النجاه وزعت على الجميع الكل يجب أن يرتديها احتياطا والتقط لا سلكي روح الإنسانية صراخ الغزاة المحتلين … عودوا لن نسمح لكم بالمواصلة الإنذار الأخير عودوا أو ستتعرضون لهجوم سنوقفكم بأي طريقة كنت أسمعهم هذه أول مرة تلتقط أذناي صوت هؤلاء الغزاة الحاقدين هذه المرة التي أسمع فيها صوت أعدائي الصهاينة هذه المرة اللأولى التي أستمع فيها لمن قتلوا شعبي وسرقوا وطني وأرضي تمنيت لو التقطت السماعة من يد هويدا لأصرخ في وجوهم أيها الوحوش أنتم لا شيء سوى مجموعة سراق يا عصابات الغدر سندخل رغما عنكم كان الجميع يشعر بالتحدي لا أعتقد أن أحدا كان يخالجه غير هذا الشعور التحدي والقلق فقط من أننا قد لا ندخل حيث القلب يتمنى إلى أرض الحرية

كانت هويدا في منتهى القوة والصرامة والأدب القانوني كذلك إن صح التعبير كانت في كل مرة يكلمها ذاك الصوت الجبان القبيح ترد عليه

نحن سفينة روح الإنسانية سفينة مساعدات تحمل على متنها نشطاء حقوق إنسان من أكثر من 10 دول مسالمون من غير أسلحة نحمل مساعدات للشعب الفلسطيني نسير في المياه الدولية ما نقوم به قانوني 100% لا حق لكم قانونا بالتعرض لنا ملاحقتنا أو الهجوم علينا سنواصل الرحلة ولا حق لكم في ردنا

رائع يا هويدا أنا فخورة بك

كلماتها كانت مدروسة لا عشوائية وهي تملك الحق في كل كلمة قالتها وهي تعرف ذلك جيدا كونها محامية ودارسة للقانون كما تحمل الجنسية الأمريكية ، ما يسمى ب "الإسرائيلية" و"الفلسطينية" المزدوجة فهي تعلم تماما عن ماذا تتحدث دون حرف زيادة أو نقصان

دخل ديريك ليتفقدنا كان يمزح ويرفع من روحنا المعنوية وأخذت سينثيا تتصل في الولايات المتحدة في "دون" ولابد أن زميلتاي تعلمان عن ماذا أتكلم  كذلك مريد كونها دبلوماسية رفيعة المستوى لكن مالذي يعرفه هذا العدو المتعجرف إنه لا ينظر إلى أبعد من أنفه!

أخذت السفن تلاحقنا قرابة ال5 ساعات متواصلة وبدأت هذه المطاردة ببعض التصرفات العنيفة أخذت تسير بسرعة جنونية حول السفينة لتحدث تيارات وأمواج تأرجح السفينة بقوة لتفقدها التوزان وتغرقها الموجة الأولى أسقطت مريد من على الكرسي الذي كانت تجلس عليه فجأة ولولا ستر الله لكانت سقطت في البحر لأن الباب كانت مفتوحا وكانت فتحة كبيرة تنتظرها بالقرب من حافة السفينة لكن انتشلناها في اللحظة الأخيرة

تمسكنا بقوة ثم أخذ التهديد يزداد عنفا إذا لم تعودوا سنطلق النار خلال 5 دقائق!

هام للغاية

تقارير

مسجد بلال.. أطماع صهيونية تصارع حضارة إسلامية

الحرم الإبراهيمي.. تاريخ عريق ضدَّ أطماع الاحتلال

*** *** ***

صور

صور من تصدي أهل الخليل لأطماع حكومة الاحتلال والمستوطنين بهدف الاستيلاء بشكل كامل على الحرم الإبراهيمي يوم الثلاثاء 23/2/2010

روح الإنسانية …

DSC00525

DSC00523

DSC00524

روح الإنسانية كانت مزينة كقالب حلوى جميل بأعلام الدول المشاركة عليها كان العلم الفلسطيني الأجمل… مرفرفا مبتسما لنا يتمايل مع الهواء ويتموج كأروع ما يكون كان يهتف لكل الراكبين مرحبا حياكم الله إلى حيث الهدف الغالي المنشود كان صوت فتحي وغريتا وهم يهتفون بأسماء الداخلين شعرت أن قلبي يخفق كان شعور غريب لا أستطيع أن اشبهه بشيء ليس كالدخول إلى الإمتحان ليس كشعورنا ونحن نستلم شهادات التخرج ليس كترقب سماع خبر سعيد لا أعرف ماهو لقد تعبنا كثيرا حتى حانت هذه اللحظة ودائما كان هناك احتمال للعودة من حيث أتينا دائما كنا نعلم أننا قد نسمع عبارة : "لايوجد سفر اليوم يا جماعة .. سنعود للفندق" والآن نحن ندخل دخلت قبلي ميري وهاهم يهتفون باسمي دخلت ولا أكاد اصدق مدت ميري يدها لي أرادت مساعدتي أومأت لها لابأس سأدخل بنفسي أريد أن استمتع بكل لحظة من هذا الحلم .. مادمت أستطيع سأقوم بذلك بنفسي قفزت القفزة التي أكدت لي أن هذا حقيقة لا حلم

أنا داخل روح الإنسانية حقا

هذه حقيقة

ليست حلم

زرقة الماء

النور الذي ينتشر في الأفق

أشعة الشمس التي تبدو كخيوط صفراء فاتنة ..

كل هذا حقيقة

دمعات بيتر .. تلويح ديفيد .. دموع رمزي كل هذا كان حقيقة

لم تكن انطلاقة السفينة سهلة .. بدأ دوار البحر يعمل عمله في الجميع

كان هناك حل لدوار البحر .. التفكير في غزة وساحلها وشاطئها

الطابق العلوي كان المكان الأجمل بالنسبة لي ننظر للأفق

خشيت على زميلتي وأختي الحبيبة كثيرا التي عانت كثيرا من دوار البحر جعله الله في ميزان حسناتها يارب كانت قوية وتحملت كثيرا ربي يجعل أجرها مضاعفا اللهم آمين

صلاة العشاء على متن المركب كانت صعبة جدا بالنسبة لجماعة الأخوة

جزاهم الله خيرا وترنم صوت الشيخ القارئ خالد الشنو عبر أثير الموج ومع صدى الريح مسبحا متبتلا بقل هو الله أحد وإذا جاء نصر الله والفتح ومعه مصور الجزيرة ومراسلها وفتحي والأخوة من البحرين كان جهادا الحقيقة أن تحافظ على توازنك على ظهر المركب المتأرجح وكان الكل يغرق في بحر من الظلام السواد حولك في كل مكان فقط صوت التلاوة الجميل وضوء ممتد في خط مستقيم كدوائر الضوء التي تفتح في المسارح والمناسبات لتثير الإنتباه لشخصية معينة كانت بقعة الضوء هذه  تصدر من القمر الجميل لتنير لنا جانب من خضم المحيط …

نداء الأقصى

DSC00340_2

هل لازلنا نذكر؟

File0020

صناعة ثقافة الجهاد والمقاومة

إنما الحلم بالتحلم وإنما العلم بالتعلم
قاعدة نبوية وضعها لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل 1400 عام ولعل فهم أعداء الأمة لهذه القاعدة كان أكثر منا وأشد عمقا يبدو ذلك جليا فكما فطنوا أن للجهاد والمقاومة ثقافة تصنع فإنه و بالمقابل للإستسلام ثقافة تصنع كذلك
إذن فيمكن للإنبطاح والإستسلام أن يكون يكون طبعا حتى في أشد الأسود شجاعة وقوة .. ولسان حالهم يقول هذا إذا ما كنا شاطرين بشكل كافي لنقلب ذاكرة الأسد إلى حمل وديع ليظن أحفاد الأسود في أنفسهم أنهم مجرد قطيع من الخرفان الوديعة التي لا حول لها ولا قوة كي تصدق أنها خراف حقا!
لابأس بقليل من الطرب والمجون بقليل من القضايا التافهة بقليل من التفتيت والصراعات المحلية في كل قطر وداخل كل بلد و"شوية" خلافات خارجية بين كل بلد عربي وجاره! وبسحق الشعوب وتجويعها لتطحن نفسها بحثا عن لقمة العيش لقمة العيش وكفى
يمكن بعدها أن تموت المروءة و الشهامة فيسرق الجار جاره وتمتلآ القلوب كرها بدل المحبة وتحل العداوة محل الأخوة العربية ويكون الشك والريبة والتربص هم سادة الموقف بدل التآزر والتعاون والمحبة
آه حينها تسرق الوطان وتمزق الأمة ويهدم الأقصى وتموت النخوة فكيف بمن قتل أخاه وشقيقه أن يعيد وطنا وكيف لمن هزمته نفسه وشهواته أن يسترد حقا وكيف لمن بكى لخسارة فريقه في المباراة أن يكبي على أشلاء الأطفال التي نهشت وكيف لمن باع ضميره بقليل من المال أن يقدم روحه فداء لمبدأ وعقيدة

وكما أن ثقافة الهزيمة هذه تحتاربنا فعلينا نحن بالمقابل أن نحاربها صفا واحد كما يحب ربنا ويرضى كالبنيان المرصوص
علينا أن نعيد
ناوليني السيف أمي ناوليني ناوليني السيف أمي ناوليني
علينا أن نعيد ..
إزْرَعْ في كُلِّ بُيوتِهُمُ ... طَعْمَ الحَسْرَةْارْسُمْ بَسْمَةْ ...إغْرِسْ غَرْسَةْإجْعَلْ مِنْ جِسْمِك قُنْبُلَةً ...أُشْعِلْ ثَوْرَةْ***لا تَسْمَعْ لِمَقولَةِ مَنْ قالوابِسَلامِ الشُّجْعانِ القادِمْنَبْني دَوْلَةْ ؟ ...قربِ الدَّوْلَةْ ؟***هذى الجارَةْما كانَتْ في يَوْمٍ دَوْلَةْما كانَتْ إِلاّ نَبْتَةُ غَرْقَدْزُرِعَتْ في قلب بِلادي...لِتَعَرْبِدْ***إِنْ طالَ زَمانُكِ يا نَبْتَةْفَسَتَأْتي عاصِفَةُ الثُّوّارْ ...وستحرقُ ما زرع الأشْرارْوَتَكونُ نِهاياتُ الجَوْلَةْ
علينا أن نعيد ...
لانزع صمام القنبلة وارميه بجسمي....اعطيني جعبة وبارودة ....شد حزامك يا استشهادي....زفوا الشهيد وخلوا الزفة ع السُنة....تبسمي يا ام الشهيد تبسمي..
علينا أن نعيد ..
سجل يا تاريخ الأمة....يا عشاق الشهادة يا فجر بلادي الساطع ....حدثيني عن بلادي حدثيني....اقتلوني مزقوني..
لتمضي قافلة الشهداء من جديد ..

نحبك يا حماس


جمعة الغضب

يا ترى هل هذه جمعة الغضب للمقدسات حقا؟!!

الأربعاء، 3 مارس 2010

يا أيها الوطن الأغلى

فقط من جديد دون تخطيط عدت لأقول كلمة من القلب
أحبك يا أرض البطولات والأمجاد أحب هوائك الغزاوي وشموخ جبالك القدسية أحبك زيتوناتك المكللة بدماء الشهداء
أحب خليلك حامل لواء الدين والبطولة بضيعه ومآذنه الشامخة وخليله الذي تئن محاربه .. دورا وعصير
المجدل ورافات ونابلس وأم الفحم وأم الرشراش ورفح ويافا وحيفا وأسدود ...
القدس الحبيبة
كل شبر فيك أغلى من الروح
أحبك يا فلسطين ،،

عمل

لاشيء فقط هناك عمل قريب لذلك نطلب الدعاء والتوفيق :)

الثلاثاء، 2 مارس 2010

الشيخ حسن يوسف حفظه الله

من أجمل ما قرأت في الرد حول ما أثير عن الحادثة التي تحاول الوسائل الصهيونية وأذرعتها تضخيمها وتهويلها ومحاولة إستغلالها للإنتقاص من حركة المقاومة الإسلامية حماس والغمز واللمز المتوقع منهم مقال للأخت لمى خاطر وهذا مقتطف من مقالتها للفائدة -جزاها الله خيرا - :

*******************
لكنّ ما ينبغي التوقف طويلاً عنده في تفاعلات هذه الحادثة هو الموقف المشرف للشيخ المجاهد حسن يوسف الذي لم يتوان بداية عن الإعلان من سجنه على الملأ أن ابنه لم يكن في يوم من الأيام عنصراً في حماس أو شغل موقعاً ذا قيمة فيها، وأن الشيخ كان قد حذر أبناء الحركة منه بعد أن تعرض الأخير للابتزاز من قبل المخابرات الصهيونية، وهذه وحدها كفيلة بدحض المنطق المتهافت لمن حاول أن يقيم حجة التلويث على حماس ويبالغ في تصوير حجم الاختراق الذي ظنّه حاصلاً فيها، إذ ما قيمة ذلك الاختراق الناتج عن سقوط شخصية لا يربطها بحماس سوى صلة القرابة بأحد قادتها، وحدث أن عرفت بعض المعلومات نتيجة لهذه الصلة لا غير، وفي ظروف كان الوالد فيها مطارداً وفي وضع أمني استثنائي؟!لكن الشيخ حسن، والذي يعي كل من عرفه مدى نزاهته وأصالته وإخلاصه لدعوته، لم يكتف بتوضيحه ذاك للإعلام، بل أبى إلا أن يكون كبيراً وشامخاً ومتعالياً على العواطف البشرية حين تصطدم مع العقيدة ثم مع الخلق الوطني السوي الذي لا يحسن التخلق به سوى أولئك الذي أخلصوا الولاء لدينهم وقضيتهم وثوابت شعبهم، فها هو الشيخ المجاهد يعلن من سجنه مجدداً براءته وأهل بيته ممن (كان ابنه البكر) في بيان موجز ودقيق وشامل لا يملك المرء حين يقرأه إلا أن يطأطئ الرأس إجلالاً وتقديراً لهذا الرجل الذي لا يضيره أن يبرأ من الخائنين تقرباً لله ورسوله والمؤمنين حتى ولو كانوا بضعة منه!صنيع لن يعيه أو يستوعبه من استمرأ الوضاعة أو من استطاب نهش لحم حماس وأعرض عن تلمّس محاسن قادتها وجندها.. لكنه شأن الكبار يا شيخ حسن.. وشأن حماس التي لا يفاخر قادتها بأبنائهم إلا حين يكونون سهاماً تنطلق في سبيل الله وأجساداً مخضوبة بالدم.. فالجود بالبنين أبطالاً وشهداء هو القاعدة في عرف قادة حماس، والوقوف على الحق والتقرب إلى الله بنبذ من ضل منهم أو خان هو قاعدة أيضاً، وما على الذين يظنون بحماس سوءا سوى أن يتدبروا آيات فخارها التي ما زالت تسطرها، لتجري سنة لمن بغى اتباع دروب أهل الجهاد.لله دركم يا شيخ حسن، وحسبكم أن كل من توشح جيده براية حماس أو اعتنقها فكرا ومبدأً هو اليوم ابن لكم وسند وهو يرمقكم بعين الإجلال واليقين بصوابية النهج وسلامة المسير، ونسأل الله أن يعوضكم خيراً وأن يجزيكم عما بذلتموه لعقيدتكم وحركتكم وقضيتكم خير الجزاء.

القصاص العادل

رحم الله أبو العبد محمود المبحوح القائد القسامي المجاهد ذو الصولات والجولات الورع التقي
استشهد غريبا... بخطة ماكرة خبيثة لكنها محكمة تذكرنا بالآية الكريمة التي تهزنا وتحرك كل ذرة فينا وكأنها صفعة توقظ الغافل من سبات عميق "كيف وإن يظهروا عليكم لا يرقبوا فيكم إلا ولاذمة" كيف لا تتحركوا لنصرة الدين كيف لا تدركوا الخطر الذي يتربص بكم كيف لا تواصلوا الليل بالنهار عملا وكدا وجهدا وهم إن قدروا عليكم إن تمكنوا منكم فلن يرقبوا فيكم عهدا ولا ذمة ولن تكون في قلوبهم أدني رحمة ولن يتورعوا لحظة واحدة عن سحقكم بأبشع الوسائل والطرق وليس كما تزعم شعاراتهم التي يرفعون ويتشدقون بها
والآية الكريمة الأخرى التي تنادينا تهتف فينا أن نقاتلهم كافة كما يقاتلونا كافة متى سنفهم أن قوى الحكم والسياسة والعسكر في الغرب كافة كافة يد واحدة وعقل واحد يدبرون معا وينفذون معا ويخططون معا ويتسترون على بعضهم معا ويحمون الإجرام فيهم دون الأعناق بينما نحن لا نتوقف عن اللعبة المضحكة إياها نشكو المجرم لشريكه ونطالب أهله بتنفيذ أقسى أنواع العقوبات لصغيرهم المدلل وننام قريري العين مطمئنين أننا قمنا باللازم! ونتفاخر أننا ما سكتنا حاشا لله بل حركنا العالم ووضعنا الأمور في نصابها وتركنا القضايا "المصيرية" في أيدي "أمينة" عند "الشرعية الدولية"
أتذكر مسرحية سامعين الصوت عندما كان الممثل الذي يرى القضية ويشاهدها ليضع لها الحلول العربية "أعمى" !
الأكيد أن مدرسة المبحوح خرجت أجيالا تلاميذ قساميين ربانيين على الدرب هذه الأجيال يا شراذم صهيون ومن والاهم لن تغفر سفك دمائه الطاهرة تلك ولن ترضى بدون القصاص العادل فتربصوا إنا متربصون.

واجب القراءة قفزة عباس في الهواء ستكلف فلسطين والحقوق الفلسطينية باهضا!

Study
View more documents from Bahrainpath